Anonymous يتوعد “داعش”

102

في أعقاب هجمات 13 تشرين الثاني التي ضربت العاصمة الفرنسية #باريس، وتبني تنظيم “داعش” لأعمال العنف التي أودت بحياة 129 شخصاً، أعلنت Anonymous حربها ضد “#الدولة_الإسلامية” بحسب ما نقله موقع lexpress.

وجاء في رسالة فيديو لـ Anonymous# نشرت عبر موقع YouTube والشبكات الاجتماعية، “إنَّ هجمات 13 تشرين الثاني في باريس لا يمكن أن تمر من دون عقاب. ولهذا السبب سيقوم Anonymous من جميع أنحاء العالم بمهاجمتكم. أنتم الذين تقتلون الأبرياء سنطاردكم باستمرار، كما فعلنا منذ هجمات شارلي إيبدو. توقعوا هجوماً حاداً من Anonymous، لن تفلتوا من أيدينا سنطلق أكبر عملية ضدكم أكثر من أي وقت مضى، توقعوا عدداً كبيراً من الهجمات الإلكترونية. أُعلنت الحرب، استعدوا لها، الشعب الفرنسي أقوى من كل شيء ومن هذا العمل الوحشي”.

كما قدَّم Anonymous تعازيه لعوائل الضحايا، قائلين: “نحن Anonymous، نحن الفيلق، نحن لا نسامح، نحن لا ننسى، انتظرونا”.

يشار إلى أنَّ Anonymous ردَّ بعد هجمات كانون الثاني 2015 بنشر لائحة بأسماء ملايين الحسابات العائدة للدولة الإسلامية ومناصريها.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

التعليقات مغلقة.