ألاء عسيلي : عرفتُ انني مصابة بالسرطان من دموع أمي فخبأت وجعي

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

بعد مرور سنة على إصابتها بالسرطان، أبكت الشابة اللبنانية ألاء عسيلي النشطاء بعد أن روّت رحلتها مع العذاب.

ولعل أكثر ما يؤثر في القصة التي روتها، هي أنها رفضت ان تستسلم له، وكانت تخبئ وجعها لتكون قدوة في الصبر والإيمان، كما كانت دائماً تصفها عائلتها وأصدقائها.

وقال عسيلي: كانوا يستمدون القوة مني، لم يكن بوسعي أن أضعف، لافتة الى انها “عرفت ان حالتي الصحية سيئة من دموع أمها”.

وضجت مواقع التواصل منذ ليل أمي بقصة الفتاة، داعيين لها بالشفاء العاجل.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.