ما صحّة وفاة مسؤول روسي كبير في لبنان

رئيس إدارة الإستخبارات العسكرية الروسية إيغور سيرغون

نفى الكرملين صحة معلومات روّج لها مركز “ستراتفور” تفيد بأنّ رئيس إدارة الإستخبارات العسكرية الروسية إيغور سيرغون قد توفي في لبنان.

ونقل أحد المواقع عن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف قوله إنّ “هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق”.

وكان مركز “ستراتفور”، وهو مركز تحليل إستخباراتي استراتيجي أميركي خاص، قد أعلن أن رئيس إدارة الاستخبارات العسكرية الروسية إيغور سيرغون توفي مطلع العام الجاري في لبنان وليس في موسكو، لكنّه لم يفصح عن مصدر معلوماته، مكتفياً بالإشارة إلى أنّ “صحة هذه التقارير، في حال ثبوتها، قد تطرح الكثير من التساؤلات”.

وكانت مصادر طبية في موسكو قد ذكرت أنّ الجنرال سيرغون توفي يوم 3 كانون الثاني عن عمر ناهز 58 عاماً، حين كان يقضي إجازة داخل منتجع في مقاطعة موسكو، وأن نتائج تشريح الجثة أظهرت أنّ سبب الوفاة مرتبط بقصور في عمل القلب.

رئيس إدارة الإستخبارات العسكرية الروسية إيغور سيرغون
رئيس إدارة الإستخبارات العسكرية الروسية إيغور سيرغون

وبحسب المصادر، فإنّ أحد أسباب وفاة الجنرال التعب الشديد الناتج عن العمل المفرط وقلة النوم، بالإضافة إلى ضغوط أخرى مرتبطة بمنصبه الرفيع، لكنّ القصور في عمل القلب سبب رسمي لوفاته، بحسب التشريح.

وتولّى إيغور سيرغون منصب رئيس إدارة الاستخبارات العسكرية الروسية منذ كانون الأول عام 2011.

التعليقات مغلقة.