الـ Like على فايسبوك يحرّمه الشرع الاسلامي

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

يطلق رجال الدين في بعض الدول العربية فتاوى غريبة تثير جدلا واسعا في المجتمعات المتنوعة وعلى مواقع التواصل الاجتماعي. ومن الفتاوى الجديدة، تم تحريم وضع Like على موقع “فيسبوك”.

وفي التفاصيل، أطلق الشيخ بلال ناصر الدين وهو أستاذ جامعي، فتوى غريبة على صفحته الخاصة على “فيسبوك”، أثارت جدلاً واسعاً حيث أفتى أن “وضع الإعجاب أي Like على صورة المرأة من قبل الرجل حرام ويدعو إلى الفتنة”. وكتب الشيخ ناصر الدين: “إلى الرجال الأعزاء: هناك إشكال شرعي في الإعجاب بصورة المرأة التي تنشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعي”.

وأضاف في التعليقات: “إلى الأخوة والأخوات الذين سألوا عن الإعجاب بصورة الرجل وقصدوني أنا بالتحديد، أقول: الإعجاب بصورة المرأة مختلف عن الرجل وهذا أمر واضح، فإن الرجل لا يُفتتن بالإعجاب لأن صفة الجمال ليست صفة أساسية في شخصيته، وإن كان لها دور، أما الجمال عند المرأة بشكل عام فهو أمر أساس، وبالتالي الإعجاب بها يعني أنك أيتها المرأة، أنت جميلة أنت كذا أنت كذا، وهذا ما يدعو إلى الفتنة وربما يكون بمثابة الغزل الخاص وهو حرام”.

وأثارت الفتوى لغطاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، التي تباينت عليها الآراء بين من يدعو لنشر الفتوى واحترام الشيخ وما قاله، ومن هاجمه وعلّق بسخرية على فتواه.

التعليقات مغلقة.