العثور على جثتي كويتيين في عاريا

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

كان الكويتيان حسين محمد حسين أحمد ونبيل يعقوب غريب على موعد مع قدرهما المشؤوم وهما اللذان وصلا الى لبنان منذ ما يقارب العشرة ايام وكانا على وشك إتمام صفقة مقايضة أرض يملكانها في مدينة عاليه بمطعم مهجور على الطريق الدولية في منطقة عاريا (قضاء بعبدا)، كان يُعرف سابقاً ب”مطعم القمر”.

إلا أنه وقبل إتمام الصفقة ربما ب “خطوات قليلة” عُثر عليهما جثتين مضرجتين بالدماء في الطبقة السفلى من المطعم المهجور، وقد اصيبا بطلقين في رأسيهما، الأول ممد على سرير والثاني أرضاً وهما يسبحان بدمائهما.

وفور إكتشاف الجثتين حوالي الواحدة والنصف من بعد الظهر ضربت القوى الأمنية طوقاً حول المكان ومنعت أحد من الدخول أو الإقتراب وبدأ المكان يعج بكل الأجهزة الأمنية وبوشرت التحقيقات، وأُستمع الى إفادات عدة أبرزها لآخر شخص كان برفقة الضحيتين قبل أن تُكتشف الجريمة، وقد إقتادته القوى الأمنية للإستماع الى إفادته.

ووصل الى المكان القاضي سامر ريشا ورجال الأدلة الجنائية والطبيبان الشرعيان نعمة الملاح وأحمد المقداد. وبحسب المعلومات المتوافرة ل”النهار” فإن الكويتيين كان قد إشتريا العقار بعد أن قايضا صاحبه على قطعة أرض يملكانها في عاليه وأن الصفقة تمت إلا أن التسجيل في الدوائر العقارية لم يتم بسبب بعض الأوراق التي ما تزال عالقة في البلدية وفي الدوائر العقارية.

وأكد رئيس بلدية عاريا بيار بجاني لـ”النهار” أن أحد الضحيتين كان يُعرف ب”أبو يوسف” وأنهما كانا يترددان على البلدية وكان أخرها منذ ثلاثة ايام، وأنهما كان من المفترض أن يغادرا لبنان غدا.كما أفاد أن أوراقاً كانت تنقص عملية نقل الملكية لتصبح الصفقة رسمية. وكان العمل جار لإنجاز تلك الأوراق وأن الرسوم المالية قد دُفعت.

وقال بجاني :” لقد جاءا الى البلدية منذ حوالي الثمانية اشهر وقالا أنهما قايضا أرض يملكانها في عاليه مع هذا العقار في عاريا الذي كان يملكه شخص من بلدة العبادية وراحا من حينها يعملان على تأمين الأوراق اللازمة التي وصلت الى مرحلة تعرقلت بعض الشيء، وكانا كلما جاءا الى لبنان يقضيا معظم الأوقات في هذا المطعم، وقد عرفنا ذلك بعد أن حاولا إقامة ورشة فيه ومنعتهما شرطة البلدية لعدم إستحصالهما على رخصة ومنذ ذلك الحين عرفنا انهما ينزلان دائما في هذا العقار. لا شك إنها جريمة بشعة ومعلوماتنا محدودة لأن الأجهزة الأمنية وضعت يدها على معطيات الجريمة”.

وبعد مسح مكان الجريمة والكشف على الجثتين تم نقلهما من قبل الدفاع المدني الى مستشفى قلب يسوع.

التعليقات مغلقة.