الحراك المدني : الاثنين ستشل الحركة في البلد

الحراك المدني - الإنذار الأخير

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

بدء تحرك “طلعت ريحتكم” من ساحة ساسين في الأشرفيّة تحت شعار “الإنذار الأخير” تمهيدا للانطلاق باتجاه رياض الصلح .

ناشطو الحراك المدني بعد وصولهم الى رياض الصلح، اعتبروا ان المطامر التي قتلت الناس منذ 20 سنة ليست حلّاً، مطالبين بالحلّ البيئي أي الفرز من المصدر.

ولاحقا تم استقدام تعزيزات الى محيط السراي الحكومي من القوة الضاربة في فرع المعلومات، بعدما وصلت تظاهرة الحراك المدني التي كانت قد انطلقت من ساحة ساسين، الى ساحة رياض الصلح، وسط مواكبة امنية من قوى الامن الداخلي.

وقد تقدم المسيرة سائقو دراجات هوائية يحملون الأعلام اللبنانية. وردد المتظاهرون شعارات منها: “لا للمطمر، لا للمطمر”، و”يسقط يسقط حكم الأزعر”.

هذا وأعلن الناشط في حملة “طلعت ريحتكم” أسعد ذبيان أن “التجمع في ساحة رياض الصلح، سيبقى مستمرا إلى حين إنهاء جلسة مجلس الوزراء، وعلى ضوء القرار الذي سيتخذ في شأن معالجة ملف النفايات، سيتقرر إذا كان هناك تصعيد أم لا”.

من جهته ألقى الناشط في الحراك المدني علي سليم، خلال تجمع المتظاهرين في ساحة رياض الصلح، كلمة باسم المشاركين، قال فيها: “لقد خافوا منا، ومن وجودنا في الشارع، واليوم كان الإنذار الاخير، ولن نصدق اكاذيبكم”.

أضاف “اليوم المسيرة ليس موجهة فقط للسلطة، بل للجميع، لنطالب بحقوقنا كمواطنين، ورفض رهن البلد للمحاور الاقليمية. اليوم اثبتنا جميعا، انه يستحق ضع اسم لبنان على الخريطة، لان هناك شعبا حيا، واثبتنا انه رغم اختلاف عقيدتنا، فإن حبنا لوطننا هو الذي يجمعنا، لنراه اجمل”.

وتابع “اليوم الطريق طويلة، لأن لا شيء يتغير في ليلة وساعة، واليوم نقول إن النفايات هي وصمة عار، ستلازم حكومة النفاق الوطني”، معلنا “نحن اليوم، باقون في هذه الساحة، وندعو الذي لم يحضر اليوم، ان يحضر غدا”.

ودعا رئيس مجلس الوزراء تمام سلام إلى أن “يطلع اللبنانيين على الخطة بالتفصيل ويرفق المراسيم اللازمة”.

وأعلن “نحن دخلنا في مرحلة جديدة، والاثنين سنشل الحركة في البلد، وللذين يسألون كيف. نقول لهم: هناك الكثير من الطرق. ومن هنا، نؤكد اننا سنشل البلد من اجل مصلحة الناس وصحتهم”.

التعليقات مغلقة.