هاكرز يخترقون وكالة ناسا للكشف عن سر يتعلق بـ داعش

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

كشف موقع “ميرور” البريطاني عن إعلان فريق من الهاكرز يحمل اسم New World Hacking عن اختراق ومهاجمة أنظمة الكمبيوتر التابعة لوكالة ناسا يوم الأحد الماضي، كجزء من الحملة العالمية للكشف عن الأسرار التى تخفيها الحكومات.

ويزعم فريق الهاكرز مهاجمة البريد الإلكتروني الرئيسي وخوادم وكالة الفضاء باستخدام ما يسمي هجوم DDOS.

على الرغم من أن موقع وكالة ناسا يعمل بشكل عادي ولم تصيبه أى أعطال أو مشكلات، إلا أن القراصنة قدموا دليلا يؤكد مهاجمتهم لموقع الوكالة وخوادهم وكيف تعاني بعض أنظمتها من آثار هذه الهجمات.

وقالت هذه المجموعة لموقع “ميرور” إنهم يعتقدون أن ناسا تحجب العديد من المعلومات الأساسية تتعلق بالجماعة الإرهابية داعش، ورفضوا الإفصاح عن الأسرار أو المعلومات التي تخفيها ناسا، مؤكدين احتفاظ ناسا بكنز من المعلومات يتعلق بأكثر من قضية ومن أبرزها تنظيم داعش، موضحين ضرورة كشف هذه المعلومات للجمهور.

ولم تعلق وكالة ناسا بالنفي أو التأكيد على هذه الادعاءات، إذ جرت هذه الهجمات فى وقت متأخر من مساء الأحد، فليس من الممكن التحقق بعد من هذه المزاعم، لكن تمكن هذا الفريق من اختراق بعض المواقع من قبل، إذ أعلن فريق القراصنة سابقا مسئوليتهم عن الهجوم المروع على موقع “بي بي سي” الذى تسبب فى تعطيله لعدة ساعات ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة.

التعليقات مغلقة.