حزب الله و الجيش السوري يقبضان على غرب تدمر

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

أحرز الجيش السوري وحزب الله تقدماً هاماً على جبهة القتال في محيط مدينة تدمر الآثارية وضعهما على مرتفع إستراتيجي يكشفها ما يُمهد لبدء عملية الإنقضاض عليها.

وعلم موقع “ليبانون ديبايت” من مصادر ميدانية، أن الجيش السوري تعاونه وحدات من قوات “مغاوير البحر، حزب الله، والدفاع الوطني وصقور الصحراء”، سيطروا على “سلسلة الهايل” الواقعة إلى الغرب من مدينة تدمر بالكامل، بعد معارك عنيفة دامت أياماً عدّة، وبالتالي، يكون الجيش السوري وحلفاؤه قد نجحوا بإغلاق مدخل تدمر من جهة دمشق بالكامل.

وبحسب معلومات “ليبانون ديبايت”، فإن الجيش السوري بات يسيطر على كافة المواقع من الجهات الغربية، الجنوبية الغربية، والشمالية الغربية، وهو بالتالي أغلق أطراف المدينة من هذه النقاط في حين كثفت المقاتلات الروسية الغارات على الجهة الشرقية من أطراف تدمر لتبلغ 40 تلك التي إستهدفت المنطقة الواقعة بين السخنة – تدمر وحدها، بظل معارك تدور في منطقة “الدوة”.

وكان الجيش السوري قد تابع تقدمه نحو سلسلة جبال الهايل صباحاً مسيطراً على تلتين جديدتين ما وضعه على قمة إشراف ناري على مثلث تدمر.

وتشمل “سلسلة جبال الهايل” على 12 تلة متفاوتة الإرتفاع تعتبر مجال رؤية طبيعي يكشف مداخل المدينة كافة.

التعليقات مغلقة.