هلع أوروبي : داعش على أعتاب المنشآ النووية

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

أكّد رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور الجمهوري رون جونسون، الأحد، أن خطر الهجمات الإرهابية في أوروبا أكبر منه في الولايات المتحدة الأميركية الآن، وذلك بسبب قربها من الشرق الأوسط وتدفق اللاجئين، محذراً من إمكانية أن يهاجم تنظيم “داعش” المنشآت النووية في أوروبا والولايات المتحدة.

وأضاف جونسون، في مقابلة مع CNN، أن بعض الإرهابيين الذين نفذوا الهجمات في أوروبا دخلوا ضمن موجة اللاجئين، وأوروبا تحاول كشف هذه الخلايا الإرهابية والمخططات، وتابع قائلاً: “للأسف، هذا هو ما يريد الإرهابيون نشره، ما نشاهده في بروكسل اليوم، هذا النوع من الاضطراب الداخلي”.

وعن الأنباء التي ترددت عن مقتل حارس أمن منشأة نووية في بروكسل وسرقة بطاقته، والعثور على صورة مسؤول نووي بلجيكي رفيع المستوى في منزل أحد المشتبه بتورطهم في هجمات باريس، قال جونسون، إنه يشعر بقلق شديد من احتمال أن يهاجم تنظيم “داعش” منشآت نووية.

وأضاف، “ليس في أوروبا فحسب، انظروا إلى الهجوم على محطة الطاقة في كاليفورنيا الذي لم نعرف كيف حصل بعد، هذه سلسلة من الأحداث المقلقة”، وتابع “البنية التحتية عندنا معرضة لهجوم إلكتروني، ولهجوم إرهابي محتمل، ونحن لا نأخذ هذا التهديد على محمل الجد بالقدر الكافي، إنه أمر مقلق جداً”.

التعليقات مغلقة.