بين المعلّمات نجمة اعلانات Lingerie

Gemma Laird

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

في بريطانيا، فقد اشتكى الاهالي بعدما اكتشفوا أن السيدة الجميلة Gemma Laird ونجمة اعلانات Lingerie هي مساعدة لواحدة من المعلمات في مدرسة ابتدائية.

وقدم الاهالي شكوى باعتبار ان هذه المعلمة تسيء لسمعة المدرسة وتؤثر على تربية الأطفال، ولكن Gemma انتقدت بدورها هذا القرار لأنه بالنسبة إليها عندما تطرد من المدرسة لأنها كانت Model في السابق، تكون الإدارة أعطت صورة سلبية عن المهنة للتلاميذ.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

التعليقات مغلقة.