بعد تهديدات السيد نصرالله : اسرائيل تجري تدريباً هو الأول من نوعه

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

تبدأ وزارة الصحة “الإسرائيلية” غدا الخميس في مستشفى بلنسون بمشاركة الجبهة الداخلية والشرطة الإسرائيلية واللجنة للطاقة النووية بالتدرب على إخلاء مصابين أصيبوا بشعاع نووي.

وسيبدأ التدريب وفقا للقناة العاشرة الاسرائيلية , في تمام الساعة 11 صباحا حتى الوحدة ظهرا , والجدير ذكره فهذا التدريب فريد من نوعه ولا يستبعد بأن يكون قرار اتخاذه على ضوء تهديد الشيخ حسن نصر الله باستهداف مفاعل ديمونا النووي في صحراء النقب فقبل أيام , في مقابلة له على تلفزيون الميادين اللبناني هدد حسن نصر الله باستهداف مفاعل “اسرائيل” النووية والبيولوجية.

وقال نصر الله في المقابلة إن لدى حزب الله بنك أهداف نووية أو بيولوجية في إسرائيل بما فيها معاهد أبحاث وغيرها. وأضاف في هذا السياق “إذا اعتدى الإسرائيلي علينا فإن من حقنا أن نضرب أي هدف يمكن أن يردع “إسرائيل” بما فيها المفاعل النووية، فأي حرب في لبنان سنخوضها بلا سقف ولا حدود وبلا خطوط حمراء”.

وأشار نصر الله إلى أن إسرائيل “تعرف بأن أي حرب مستقبلية على لبنان ستكون باهظة جدا وبلا جدوى، وأستعبد أن تشن إسرائيل أي حرب على لبنان لكن نُبقي هذا الاحتمال”، مؤكدا على أن أي قرار إسرائيلي بشن حرب على حزب الله يكون بموافقة أمريكية.

التعليقات مغلقة.