كيف ادخل المدواخ الى لبنان

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

على اثر اكتشاف الوحدات المختصة في وزارة الصحة وجود بعض انواع التبغ الخطرة، غير المرخصة في لبنان، والتي تسمى “المدواخ” وتباع في الاسواق اللبنانية.

أحال وزير الصحة وائل ابو فاعور الملف الى وزارات الداخلية والبلديات والاقتصاد والتجارة والمالية، طالباً الايعاز لمن يلزم لمكافحة بيع وانتشار هذا النوع من التبغ الذي يُعتبر من اخطر الانواع ويؤدي الى حالات خطرة خصوصاً لدى صغار السن، ومنع دخوله الى لبنان تحقيقا للمصلحة والسلامة العامة.

وبما أن ادارة حصر التبغ والتنباك “الريجي” هي الجهة المخولة بإعطاء التراخيص لإستيراد التبغ، سألت “النهار” مدير عام “الريجي” ناصيف سقلاوي عن كيفية دخول هذا النوع من التبغ الى لبنان، فأكد أن صاحب الماركة تقدم بطلب ترخيص من “الريجي” و”لكن الاسم لفتني، فطلبت تحويل عينات منها الى المديرية الصناعية لإجراء التحاليل اللازمة”.

ورغم أن صاحب الطلب أكد أن مكونات التبغ لا تحوي على اي مواد غير طبيعية، رفض سقلاوي اعطائه ترخيص يخوله ادخال بضاعته الى السوق اللبنانية.

ومع عدم حصول المستورد على الترخيص من الريجي”، فقد عمد الى ادخال ما يسمى “المداوخ” عن الطريق التهريب كأي نوع آخر على سبيل المثال لا الحصر السيجارة الالكترونية.

التعليقات مغلقة.