أفعى برأسين وشخصيتين مختلفتين

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

هذه الصور ليست مركبة بل هي حقيقية، والتقطها المصور جايسون تالبوت لأفعى برأسين وجدها أصدقاؤه في احدى الغابات.

وقال المصور البالغ من العمر 42 عامًا، ان الأفعى كانت تعجز عن التحرك من دون تعاون الطرفين، مضيفًا أنه لاحظ اختلافًا في الشخصية بين الرأسين.

“أحد الرأسين عدائي ويحاول عض كا ما يمر من حوله، أما الآخر فهادئ ويرفض التحرك.”

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

التعليقات مغلقة.