نهاد المشنوق : طويلة على رقبته

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

 

قال وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق إن “كل السياسيين ينفضون أيديهم من قضايا الفساد باعتبار أنفسهم جمهورا يصفق وليسوا مرتكبين، ونرى حملات مكافحة الفساد بلا فاسدين وحملات تورط بلا متورطين”.

وأضاف: “إن الفساد لا يعالج بزجليات وشعارات واتهامات وبمخيلات مريضة بل بالتحقيق الشفاف والعودة الى القضاء كما تقوم به مؤسسة قوى الامن الداخلي بكل شجاعة واحتراف”.

وشدد المشنوق على أنه ما دام في الحكومة سيتصرف كوزير لداخلية كل لبنان “ولا أحد يمكن أن يحاسبني إلا على هذا الاساس”. وردا على الاتهامات بالفساد، أشار إلى أن كل المصاريف والرحلات التي قام بها مع معاونيه في الوزارة كانت بدعم من الرئيس سعد الحريري وليس على حساب الدولة أو غيرها، نافيا أن يكون لوزارة الداخلية مصاريف سرية.

وقال: “طويلة على رقبته” كل من يتعرض لنزاهة اللواء ابراهيم بصبوص وجدية اللواء عباس ابراهيم وشفافية الرئيس سمير حمود.

التعليقات مغلقة.