غازي العريضي : لبنان في قلب زنار النار

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

رفض الوزير السابق غازي العريضي أي قطيعة ومقاطعة في الحكومة، محذراً من أن تعطيل الحكومة أمر خطير. وقال العريضي إنه يجب إعادة تفعيلها لا سيما وأن الفراغ الرئاسي مستمر والمجلس النيابي معطل ، لافتاً الى أن الرئيس تمام سلام ذكّر خلال المرحلة السابقة التي عاشتها الحكومة عندما تحدث عن احتمال الاستقالة حين شدد على الرغبة في التعاون مع كل الاطراف ومن هنا انطلقت الحركة في طاولة الحوار وكان الهدف الا تؤثر الازمات على الحكومة فجاءت الجلسة الاخيرة من دون اتخاذ قرارات استفزازية.

وأعلن ان الاصرار على التمديد للواء محمد خير شكل فتيل الفتنة وهو ما جعل التيار الوطني الحر يتمسك بموقفه فاستقطب حوله القوى التي شاركته بالغياب عن الحكومة. وعن العلاقة بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية رأى العريضي أن تطورها غيّر في ميزان القوى، لافتاً الى أن هناك خصوصية في البيئة المسيحية وهي غير موجودة في أماكن اخرى. كما اعتبر ان لبنان في قلب زنار النار والقرارات الدولية بخصوص عدم انهيار لبنان تبسيط للأمور.

التعليقات مغلقة.