الفصائل الفلسطينية : لن نكون عامل قلق أو توتير للبنانيين

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

عقدت الفصائل الفلسطينية لقاء موسعا بعد الاشكال الذي حصل في منطقة البص بسبب مخالفة البناء، وأكدت في بيان “الحرص على العلاقة الاخويه والكفاحيه مع الشعب اللبناني، وعلى مسيرة السلم الاهلي والامن والاستقرار في لبنان”، وأنها لن تكون “تحت اي ظرف من الظروف عامل قلق او توتير للاخوة اللبنانيين”.

وشددت على “تسليم كل من تسول له نفسه الاساءة الى الجوار او العبث بالامن والاستقرار في المخبم والجوار، والوقوف بحزم أمام كل الابواق التي تعسى الى التوتير واشعال نار الفتنه، وضرورة التوصل مع الأجهزة الأمنية اللبنانية الى تبديد كل الهواجس”.

وطالبت وسائل الاعلام “بتوخى الدقة أمام هذه الاشكالات التي اعتبرت في سياق الإشكال الفردي على خلفية البناء والازاله خارج نطاق المخيم”.

واشارت الى انه “من منطلق الحرص على العلاقة مع الجوار وأمن المخيمات”، اعتبرت ان “الاشكال قد انتهى بعد جهود مضنية بين الفصائل والقوى الامنية اللبنانية والسياسية، وتم العمل على إنهاء التوتر واسبابه. وعملت الفصائل الفلسطينية والقوى الامنية والعسكرية اللبنانية على ازالة مخالفة البناء”.

التعليقات مغلقة.