روبرت فيسك يهاجم شيمون بيريز : مجزرة قانا شاهدٌ على إجرامه

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

رفض الصحافي البريطاني روبرت فيسك وصف الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز بعد موته بـ”صانع السلام”. وقال في مقال له في جريدة “الإندبندنت” البريطانية : “حين سمع العالم عن موة بيريز قيل عنه صانع سلام. لكنني حين علمت بموته، فكرت بالدماء والنار والذبح”.

ويضيف الكاتب البريطاني إنّ “نتائج الأعمال التي قام بها بيريز في مسيرته كانت تمزيق الأطفال، وصياح اللاجئين والجثث المحروقة”. كما ذكّر فيسك في مقاله بمجزرة قانا في نيسان العام 1996 والتي حصلت حينما كان بيريز رئيساً للحكومة الإسرائيلية آنذاك، وسقط في هذه المجزرة 106 شهداء، نصفهم من الأطفال.

التعليقات مغلقة.