اذاعة لبنان خصصت يوما اعلاميا طويلا لتكريم فيروز

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

نظمت “اذاعة لبنان” يوما اعلاميا طويلا خصصته لتكريم الفنانة السيدة فيروز بمناسبة عيدها ال80، وذلك برعاية وزير الاعلام رمزي جريج.

واعتبر جريج في حديث للاذاعة “انها مبادرة جيدة من قبل إذاعة لبنان تخصيص برامجها اليوم للسيدة فيروز، ويصادف عيد ميلادها ال80 في ذكرى الإستقلال، هي التي أنشدت في الكثير من أغانيها الوطنية مجد لبنان وجماله”.

وقال: “فيروز أيقونة راسخة في ضمير كل لبناني وفي ذاكرة الوطن، يكفي أن تسمعها لترتفع على وقع كلماتها ولحنها وصوتها الرائع الى الأعالي”.

أضاف: “انها سفيرة لبنان الى النجوم والعمود السابع في هيكل بعلبك وأرزة شامخة شموخ أرز لبنان، لبنان الذي سيتغلب شعبه بإرادة وطنية جامعة على كل المحن”.

وتابع: “أمد الله بعمر السيدة فيروز، فهي تستحق كل تكريم وتقدير، ونتمنى أن نسمعها من جديد ونعيش معها عودة مهرجانات بعلبك الى عالم الفن”.

وقال ردا على سؤال: “الإعلام ليس إعلاما سياسيا فقط، بل هو يبرز النواحي الثقافية التي يتحلى بها لبنان، ومن ضمن الثقافة التراث الغنائي اللبناني، وفيروز أيقونة في هذا التراث وهي في ذاكرة كل لبناني وضميره بفضل أدائها الرائع وعطاءاتها الكثيرة”.

عريجي

بدوره قال وزير الثقافة ريمون عريجي: “فيروز 80 سنة من الإبداع والحب والحنين والعطاء، ومن حظنا وحظ لبنان انها التقت مع آل الرحباني حتى أعطونا هذا الإبداع والجمال”.

أضاف: “علينا كوزارة للثقافة ان نحفز الجمعيات والمدارس على التعريف بهذه الفنون ونشأتها، ويبقى هذا الفن ملك أصحابه الذي عليهم أن يحافظوا عليه”.

وتابع: “دائما، أسمع صوت فيروز عندما أستيقظ، وأحب كثيرا أغاني من عز النوم، ويا دارة دوري فينا. منذ نشأتي أحب فيروز وأعلم أولادي ايضا على حب فنها. فيروز وآل الرحباني اخترعوا فنا جديدا وألبسوا الأغنية اللبنانية وجها جديدا تميزت بقصر المدة وقوة المعنى وبساطته”.

وختم عريجي: “أتمنى لفيروز طول العمر ودوام الصحة”.

التعليقات مغلقة.