هشام زيات : كل من ينتخب المعارضة في النار

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

تم حظر اول شيخ شيعي مؤيد لحزب الله لأنه اتهم كل من لم ينتخب لائحة حركة امل وحزب الله بالنفاق…

هذا الأسلوب المنفر يرفضه سماحة السيد حسن نصر الله رفضا قاطعا وباتا وكذلك ترفضه القيادة المرنة في حزب الله وانا اجزم أن هكذا اصوات نشاز ستؤذي المقاومة لاحقا في مواضع لا علاقة لها بالإنتخابات لأن هذه الأصوات تدل على عقلية متحجرة ستحكم بالنفاق لاحقا حتى على بعض عناصر الحزب التي قد تختلف معها بالرأي .

نعم إذا ثبت للشيخ ان في اللائحة المنافسة ابواق معادية للمقاومة عليه ان يلفت نظر السامعين ويحدد هذه الأبواق بالأسماء وكل ما عدا ذلك إنما اضعه في خانة ان الشيخ قد نصب نفسه ربا للعالمين .

لقد أعلنتها مرارا وتكرارا ان في المعارضة من هم ابواق إسرائيل وابواق آل سعود وآخرين يسعون للسلطة بغرض الفساد لكن ألا تظنون انه يوجد بين المرشحين من هو شريف يريد الإصلاح في وطن السيد حسن ؟

نحن نمر بكارثة في طريقة تعاطينا مع بعضنا البعض ولا اجد بين العامة ( وانا منهم ) من يجرؤ على الإعتراض إلا من رحم ربي والأنكى أن الإعلاميين المؤيدين للمقاومة عبر سكوتهم عن الأصوات الدينية المنفرة إنما يساهمون في خلق شرخ لا تحمد عقباه .

هل يمكننا نحن الشيعة ان نعتمد الأسلوب الوهابي في إطلاق الأحكام الدينية ؟ كل لائحة منافسة بدعة وكل مرشح فيها في ضلالة وكل من ينتخبه في النار ؟ !!!

هشام زيات

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.
Loading...