وفاة رجل أعمال بسبب الإهمال والإدعاء على طبيبين ومستشفى في بيروت

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

ادعى المحامي العام الاستئنافي في بيروت القاضي زاهر حمادة على الطبيب ج.ب والطبيبة ن.م وأحد مستشفيات بيروت بجرم التسبب بوفاة رجل أعمال نتيجة الاهمال في تقديم العلاج .

وذلك سندا للمادة 564 من قانون العقوبات وأحيل الملف الى القاضي المنفرد الجزائي في بيروت للمحاكمة.

تجدر الاشارة الى أن المادة المذكورة أعلاه تنص على انه” من تسبب بوفاة شخص عن اهمال وعدم مراعاة القوانين والانظمة يعاقب من ثلاثة أشهر الى ثلاث سنوات سجن”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.
Loading...