زياد عيتاني الى الحرية : اتُهمت بأبشع تهمة

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

بعد 4 أشهر على توقيفه، أصدر القاضي رياض أبو غيدا قرار إخلاء سبيله، ليخرج زياد عيتاني الى الحرية بريئاً من تهمة “العمالة”، ويقول: “انا فنان ابن مسرح فكيف اُتّهم بأبشع التّهم؟”.

وأضاف عيتاني خلال توجهه من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، حيث تم إخلاء سبيله، إلى منزله في الطريق الجديدة: “لا أحد ظُلم كما ظلمت، لولا شباب فرع المعلومات الأبطال لكانت فضيحة العصر”، مشيرا الى ان “التحقيقات كانت دقيقة جداً”.

بدوره، علّق وزير الداخلية والبلديات مجدداً على خبر إخلاء سبيل زياد عيتاني وقال: “خشبةُ المسرح تنتظرُكَ كلُّنا سنشاهدُكَ هذه المرّة كي تروي لنا رحلةَ الظلمِ والحريّة”.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.
Loading...