قيادية سابقة في تيار المستقبل لـ سعد الحريري : اعتزل السياسة

الرئيس سعد الحريري

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

وجهت العضو المؤسس في تيار المستقبل في الولايات المتحدة الاميركية نادرة ناصيف رسالة مفتوحة الى رئيس الحكومة الاسبق سعد الحريري طالبته فيها باعتزال العمل السياسي اذا كان غير قادر على الرفض.

في البداية، اود ان انوه بأنني اكتب هذه الرسالة من دون ذكر الالقاب، لان الأسماء تتفوق عليها وخصوصا اسم سعد رفيق الحريري بسبب غلاوة صلة الدم التي تربطنا.

نعم يا سعد، أقول لك اليوم اعتزل السياسة وسلم الأمانة، هذا ليس طلب بل رد على ما تمنيته علينا منذ عشر سنوات عندما قلت “اعطوني اربع سنوات احاول خلالها ان أكون على مستوى المسؤولية”.

نعم هم عشر سنوات وفي النهاية اوصلتنا وأوصلت الاحرار وقاعدتنا الى الحضيض، وانا ارى ان السكوت اليوم هو بحد ذاته جريمة على جميع المستويات، لذلك أنا لن اسكت.

لقد كنت اول يد تكتب العريضة وقبل أي احد اخر، فطالبنا بتحقيق دولي وتركنا تيار المستقبل عندما افتتحت المحكمة اعمالها (اطمأنينا وقلنا يمكن).

وأنا اسألك: ماذا ستقول للمحكمة ان طالبتك اليوم بالتحقيق مع وزير داخلية لبنان الذي امر بطمر الحفرة التي دمل فيها دم الرفيق الحبيب الشهيد ورفاقه الشهداء. (رئيس جمهورية الى المحكمة الدولية!)

انت امام استحقاق تاريخي اما ان يصنع منك مسؤولاً او ان تعتزل، نعم تعتزل. نحن كنا من الأحباء انا وزوجي وليد ناصيف المنسق العام الاسبق لتيار المستقبل و14 اذار الذين نصحوك ان لا تقبل بترشيحك لرئاسة الوزراء، بيد أن النتيجة كانت مدوية ومؤسفة واليوم النار لن تحرقك وحدك بل ستحرقنا جميعا.

كلماتي هذه مجبولة بحرقة لان “الي خلف ما مات” ولا نريدك مجددا رئيس حكومة على قاعدة سليمان فرنجية رئيسا للجمهورية بل نريدك رئيس حكومة مع رئيس يمثلنا على المستوى الدولي خير تمثيل.

سأكتفي بهذا القدر علّ كلماتي يكون لها صدى في ضميرك الحي الذي اعهدك به.

عشتم وعاش لبنان حرا ابيا مستقلا.

التعليقات مغلقة.