حملَ ابنته المريضة لتحتفل بتخرّجها

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

تداول ناشطون على موقع “فيسبوك” صورةً مؤثّرة لوالد حمل ابنته المريضة “فاطمة” خلال حفل تخريج طلاب مدارس السيد محمد حسين فضل الله الخميس.

وظهر في الصورة الوالد يحمل ابنته المريضة ويصعد بها الى المسرح لتكريمها مع الطلاب، فرغم مرضها بالسرطان، نجحت بامتحانات الشهادة الثانوية وحازت على درجة “جيّد”، وفقًا لما قاله الناشطون.

ولم يستغرب بعض الطلاب الذين علّقوا على الصورة ما قام به الوالد، فهو “الأستاذ بلال”، الناظر في ثانويّة المجتبى ومربّي الأجيال، ومعروف بأخلاقه الرفيعة.

وتمنّى زملاء “فاطمة” لها الشفاء العاجل، لافتين الى أنّها درست واجتهدت طيلة العام، حتى حققت النتيجة التي تفرح والدها.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.
Loading...