موظّف بنك يستولي على 350 ألف دولار من أموال العملاء

53

بطريقة مبتكرة، تمكّن موظف مصرفي من الإستيلاء على أموال العملاء عبر الإستحصال على بطاقات إئتمان جديدة بأسمائهم والتوقيع عنهم، فراح يسحب بشكل يومي مبلغ عشرة آلاف دولار ويدّخرها إلى أن وصل المبلغ الى 350 ألفاً.

وبيّنت التحقيقات أنّ “ز.م” كان يعمل موظّفاً لدى مصرف كبير في لبنان، وبهدف الإستيلاء على أموال عملاء البنك إستغلّ وظيفته وراح يتقدّم بطلبات للحصول على بطاقات إئتمان لبعض زبائن المصرف عن طريق التوقيع تزويراً على الطلبات واستلام البطاقات عند صدورها.

ليقوم بعدها بسحب الأموال من حسابات الزبائن، عن طريق استخدام هذه البطاقات بسحب المال من الصرّاف الآلي العائد للمصرف الذي تقدّم بادعاء على الموظّف فور اكتشاف أمره.

وقد أرفقت إدارة المصرف في شكواها التي تقدّمت بها امام النيابة العامة الإستئنافيّة في بيروت، بصور تظهر المدعى عليه وهو يقوم بسحب الأموال من الصرّافات الآليّة العائدة للمصرف، وفور إحالة الشكوى أمام مكتب مكافحة الجرائم الماليّة وتبييض الأموال.

إعترف الموظّف بتزوير طلبات الإستحصال على بطاقات الإئتمان عن الزبائن وتقدم بها من البنك المدعي واستحصل على عدّة بطاقات إئتمان بأسماء عدّة زبائن بعد التوقيع عنهم باستلامها وراح يستعملها بسحب الأموال من الصرّاف الآلي بمعدّل عشرة آلاف دولار يوميّاً. وقد أكّد تقرير الخبير أنّ المبالغ المختلسة بلغت 349 ألف دولار أميركي.

محكمة الجنايات في بيروت برئاسة القاضي سامي صدقي حكمت على المتهم “ز.م” (35 عاما) بالأشغال الشاقّة الموقّتة مدة ثلاث سنوات وإلزامه بأن يدفع للجهة المدعية مبلغ أربعماية ألف دولار أميركي بدل عطل وضرر.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.

اترك رد