جشي زار على راس وفد من حزب الله كنيسة الروم الكاثوليك في مدينة صور

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

زار عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسين جشي على رأس وفد من “حزب الله” كنيسة الروم الملكيين الكاثوليك في مدينة صور، حيث كان في استقباله متروبوليت صور وتوابعها للروم الملكيين الكاثوليك المطران ميخائيل أبرص، رئيس أساقفة صور ومرجعيون للموارنة المطران شكر الله نبيل الحاج، وعدد من الفعاليات والشخصيات وأهالي المدينة.

بداية رحب أبرص بجشي والوفد المرافق له، مقدما له التهاني بنجاحه في الانتخابات النيابية، معرجا على بعض القضايا والمشاكل الحياتية والاجتماعية التي تهم المواطنين بشكل عام، لا سيما في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

بدوره، عرض جشي خلال الزيارة “الأزمات التي أثرت على الوضع الاقتصادي في لبنان، ومنها الأزمة المالية العالمية والحروب التي شهدتها دول الجوار، فضلا عن تدفق النازحين السوريين الى المناطق اللبنانية، والتداعيات الاقتصادية والاجتماعية التي نتجت عن ذلك”.

وشدد على “ضرورة أن يعمل الأفرقاء السياسيون ويتعاونوا للنهوض بالبلد، فضلا عن وقف السرقة والهدر، ووضع قوانين لمحاربة الفساد، وبناء دولة قوية لكي تستطيع أن تحمي المواطن، لأن دولة المحاسيب والمزرعة والمحاصصة، لا تستطيع أن تبني الإنسان”.

وجدد تأكيده “أهمية الإسراع في تشكيل الحكومة لمواجهة ومعالجة الأزمات والضغوط المعيشية والاقتصادية الشديدة التي يواجهها لبنان، فضلا عن الأوضاع الإقليمية المضطربة التي تؤثر في الواقع اللبناني”، مشددا على “أن تأليف حكومة بصورة سريعة وتكون موضع ثقة عند اللبنانيين، سيكون له أثر إيجابي في هذا الصدد، إلى جانب إقرار التشريعات الإضافية التي تساعد في مواجهة هذه الأزمات”.

وفي الختام، جال جشي على السوق القديم في مدينة صور، معاينا الأضرار التي لحقت به جراء العاصفة التي ضربت المنطقة ليل أمس.

المقالات والآراء المنشورة في الموقع والتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي بأسماء أصحـابها أو بأسماء مستعـارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للموقع، بل تمثل وجهة نظر كاتبها، والموقع غير مسؤول ولا يتحمل تبعات ما يكتب فيه من مواضيع أو تعليقات ويتحمل الكاتب كافة المسؤوليات التي تنتج عن ذلك.
Loading...