حسن صبرا : انا غير نادم على اهانة فيروز ولن اعتذر

د

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

وصفوا فيروز المعروفة بأنها “سفيرة لبنان إلى النجوم” ببخيلة، عدوة الناس وعاشقة المال والويسكي ومتآمرة مع الأسد،

في عنوان غطى بالحرف العريض معظم غلاف مجلة “الشراع” التي نزل عددها اليوم السبت إلى الأسواق، مع أن تاريخه الاثنين 14 ديسمبر الجاري، وفي داخله موضوع احتل 6 صفحات سلبية عن فيروز، وجاء بلا مناسبة، شاحناً لبنانيين وعرباً وصل إليهم صدى ما ظهر على الغلاف من عبارات، بالغضب على حسن صبرا، رئيس تحرير المجلة، المقيم في الخارج منذ سنوات.

وقال حسن صبرا عبر الهاتف من القاهرة، إنه كتب الموضوع بطلب من رئيسة تحرير مجلة “الكواكب” المصرية، أمينة الشريف، بعد أن أخبرته أنها أعدت ملفاً عن فيروز، وترغب بأن يشارك فيه بموضوع يختاره، فكتب موضوعاً مختلفاً عن كل المواضيع التقليدية التي تنشر عادة عن المطربة الشهيرة، وسينشر قريباً في “المواكب” إلا أنه نشره في “الشراع” التي طبعت من نسختها 10 آلاف نسخة.

قال صبرا أيضاً إنه غير نادم على نشر الموضوع “بل على العكس” ولن يعتذر بحسب ما طالبه غاضبون في مواقع التواصل، ممن هدده بعضهم بقنبلة يرمونها على مكاتب المجلة في بيروت، فاتصل بوزارة الداخلية ليخبر القيّمين عليها بالتهديد الإنترنيتي، مضيفاً أن ما كتبه من معلومات هو نتاج معرفة شخصية عن فيروز التي زارها مرة في البيت برفقة صديق، ويعشق فنها وأغانيها، لكنه في النهاية صحافي لديه معلومات، فنشرها.

التعليقات مغلقة.