ماذا قال الجبير عن مصير جثة جمال خاشقجي ؟

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

كشف وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أن السلطات التركية أكدت للرياض، رداً على استفسارات “على أعلى المستويات”، أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ليس هو المقصود بالتصريحات التركية التي تتهم شخصية رفيعة بإصدار الأمر بتصفية المواطن السعودي جمال خاشقجي.

ودعا أنقرة إلى تقديم ما لديها من أدلة في القضية إلى النيابة العامة في المملكة، للمساعدة في الوصول إلى الحقائق كافة.

وشدد الجبير، في مقابلة مع “الشرق الأوسط”، على أن “قيادة المملكة حريصة على الحفاظ على العلاقة الاستراتيجية والشراكة التاريخية” مع الولايات المتحدة وتعزيزها”.

ولفت إلى أن “العقوبات الأميركية في قضية خاشقجي فردية، ولم تستهدف حكومة المملكة أو اقتصادها”.

وتطرق حوار وزير الخارجية السعودي عادل الجبير مع صحيفة “الشرق الأوسط” إلى مصير جثة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وأجاب الوزير عن سؤال بهذا الشأن.

وقد سألت الصحيفة الجبير:”أكثر من 45 يوماً مرت منذ حادثة جمال خاشقجي، ولا تزال الجثة مجهولة الموقع، وسط تضارب الروايات والمعلومات حول ما تعرضت له فعلياً.. هل تملكون الحقيقة؟”.

الجبير أجاب:”النيابة العامة أصدرت يوم الخميس إيجازاً بنتائج التحقيق بناءً على ما توصلت إليه من أدلة واعترافات حتى الآن، وأكدت أن التحقيقات لا تزال جارية ومستمرة. ومهم الإشارة إلى أن تعاون الجانب التركي، وتقديم ما لديه من أدلة، سيساعد في الوصول إلى الحقائق كافة. وكما أعلنت النيابة العامة، فإن ما توصلت إليه هو بناء على تحقيقاتها، وإنها تأمل في تقديم الجانب التركي لما لديه من أدلة”.

التعليقات مغلقة.