نديم الجميل ينسحب وندوة الصيادلة توضح

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

أوضحت ندوة الصيادلة في حزب الكتائب اللبنانية “أن حزب الكتائب ليس في وارد التحالف مع الحزب السوري القومي ، في اي انتخابات، سياسية كانت ام نقابية ، لأسباب سياسية و تاريخية معروفة”.

ونفت ندوة الصيادلة في حزب الكتائب وجود ” أي لقاء أو نقاش أو تحالف مع الحزب القومي بل مع مجموعة من المستقلين و النقباء السابقين، أما إذا نال أحد المرشحين على اللائحة أصوات القوميين فلا علم لنا بذلك ، واصلا لسنا معنيين به”.

وأضاف البيان:” تؤكد ندوة الصيادلة في حزب الكتائب الفصل التام بين العملين السياسي و النقابي ، على اعتبار أن المعيار الوحيد في العمل النقابي هو الكفاءة و نظافة الكف والمشروع النقابي”.

ولفت البيان أن “هذا النوع من البروباغندا الرخيصة لها مصادرها وأسبابها المعروفة ، فمن جهة فإن انتصارات الكتائب صعبة البلع عند البعض ، ومن جهة أخرى، قد تكون للتعمية على تنازلات كبرى و مصيرية في السياسة قام بها هذا البعض و يحاول اليوم رمي عيوبه عند الكتائب، وهو الحزب الوحيد الذي لم ولن يساوم”.

وكانت أشارت معلومات الى أن “النائب نديم الجميّل قد انسحب في وقت سابق من اجتماع المكتب السياسي الكتائبي اعتراضاً على تأييد الحزب للائحة المدعومة من الحزب السوري القومي الإجتماعي في انتخابات نقابة الصيادلة”.

التعليقات مغلقة.