لطشة من جو معلوف لـ ستريدا جعجع

علّق الإعلامي جو معلوف على زيارة نائبي منطقة بشري ستريدا جعجع وجوزاف اسحق الى وزير المال علي حسن خليل في مكتبه في الوزارة قائلاً : ” هل شكرتم الوزير علي حسن خليل لحمايته وعدم إعطاء الإذن بملاحقة الموظفة المشبوهة في الجمارك غراسيا القزي والتي ثبت بحسب تخقيقات القضاء وشعبة المعلومات تورطها في ملف التماس رشوة؟”.

لتصدر بعدها النائب ستريدا جعجع بيانًا ترد فيه على معلوف قائلةً: “يصر بعض الإعلاميين بشكل دائم على تغطية السموات بالقبوات وتحميل أي لقاء أو اجتماع مضامين أكثر من المعلن عنها وذلك من أجل ذر الرماد في عيون المواطنين وبخ السموم في عقولهم من أجل حرف الرأي العام عن الحقيقة الجلية الواضحة الكامنة في نظافة “القوات” وحرصها على السيادة والمؤسسات وبناء الدولة”.

وأوضح المكتب الإعلامي للنائب ستريدا جعجع إن ” الزيارة لمعالي وزير المال لم تحمل في طياتها أي بند غير معلن في الخبر الذي كان قد صدر سابقا عن مكتبنا وهي اقتصرت فقط على البحث في القضايا المتعلقة بقضاء بشري”.

ورفض مكتب النائب جعجع الكلام المذكور أعلاه يعد, معتبراً أنه يعد اتهاما واضحا ومباشرا لمعالي وزير المال الأمر الذي نرفضه جملة وتفصيلا.

وأشار البيان “إلى الفارق الكبير ما بين حرية الرأي والإفتراء الذي يعاقب عليه القانون. لذا ندعو النيابة العامة التمييزية للتحرك فورا إزاء أي حالة كالتي شهدناها اليوم من أجل اعتبار الإتهامات المساقة كبلاغ لها والإتيان بصاحبها كشاهد ليدلي بما لديه من معلومات أو محاكمته لاقترافه جرم الإفتراء بحسب القوانين المرعية الإجراء.

فالضابط الوحيد للمجتمعات هو القانون الذي يعلو فوق كل شيء آخر وعلينا بتطبيقه والتزامه كمواطنين في هذه الدولة.

وكانت المدعي العام في جبل لبنان غادة عون اتخذت قرارا في وقت سابق باستدعاء عضو المجلس الأعلى للجمارك غراسيا القزي بناءً لنتيجة التحقيقات التي أجرتها شعبة المعلومات حول ملف متعلق بالفساد تمهيداً لاتخاذ الموقف المناسب.

التعليقات مغلقة.