مقتل مسؤول في حزب الله في الضاحية الجنوبية

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

نعى “حزب الله” المسؤول السابق للقطاع الثاني في ببرج البراجنة في الضاحية الجنوبية لبيروت الشيخ علي حاطوم حاطوم، الذي وجد مقتولا بالرصاص داخل منزله مساء أمس الأحد.

وسينطلق موكب التشييع اليوم الاثنين من أمام منزله الكائن في برج البراجنة عند الساعة الثانية ظهراً، ليوارى الثرى في جبانة الرادوف – الرويس.

وكان مسؤول المنطقة الثانية في الحزب، الشيخ عباس الحركة قد رفض في تصريح التعليق على كل الروايات المتعلقة بحاطوم، وأوضح أنّ “المباحث الجنائية والأجهزة الأمنية جاءت إلى المكان وعاينته وقامت بالكشف الميداني”.

وذكر أنّ حيثيات الحادثة ستعلن في بيان رسمي سوف يصدر عن الحزب.

من جهتها، قالت بلدية برج البراجنة في بيان، اننا “تلقينا ببالغ الأسى وشديد الحزن نبأ رحيل أخينا وصديقنا الشيخ علي حاطوم مسؤول القطاع الثاني السابق لحزب الله في برج البراجنة وهو في عز عطائه الإنساني والإجتماعي” .

واضافت: “لقد جاء وقع وفاته على نفوسنا وقعاً مؤلماً وهو الحاضر دوماً في كل مجال وساحة وهو صاحب البصمات المنيرة في سنين عمره القصير”.

وتابعت في البيان،” إننا في بلدية برج البراجنة رئيساً وأعضاء نتقدم من عائلته وأهله ومحبيه بأصدق التعازي، ونؤكد أن المرحوم الشيخ علي حاطوم هو فقيد كل بيت في برج البراجنة وسيكون غيابه قاسياً علينا جميعاً ولكنها إرادة المولى عز وجل”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.