قائد اليونيفيل : لتحديد مرتكبي الهجوم الصاروخي على اسرائيل وإلقاء القبض عليهم

اللواء لوتشيانو بورتولانو

طالبوا مع أبعاد بـ #المؤبد_إلو_الحياة_إلها

اعلنت قيادة #اليونفيل ان “هذا المساء عند حوالي الساعة الخامسة والنصف، رصدت رادارات اليونيفيل ثلاثة #صواريخ أطلقت من محيط منطقة #الحنية في #جنوب_لبنان باتجاه إسرائيل. وقد أبلغ #الجيش_الإسرائيلي اليونيفيل أن صاروخين سقطا في شمال اسرائيل، وسقط صاروخ ثالث في البحر”.

وقالت في بيان :” رد الجيش الإسرائيلي بما يقرب من ثماني #قذائف #هاون من عيار 120 ملم سقطت قرب #زبقين في جنوب لبنان. في هذا الوقت، لم يبلغ عن وقوع اصابات من الجانبين، ولم تعلن أي جهة المسؤولية عن الهجوم الصاروخي”.

واضافت: “هذا ويجري رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء #لوتشيانو_بورتولانو اتصالات وثيقة مع الأطراف، ودعا الى أقصى درجات ضبط النفس من أجل منع أي تصعيد للوضع”.

وقال بورتولانو: “هذا حادث خطير يأتي في انتهاك لقرار #مجلس_الأمن الدولي 1701 ومن الواضح أنه يهدف إلى تقويض الاستقرار في المنطقة”، مشيراً الى انه “من الضروري تحديد مرتكبي هذا الهجوم وإلقاء القبض عليهم. وقد تم نشر قوات اضافية على الأرض، كما تم تكثيف الدوريات في جميع أنحاء منطقة عملياتنا بالتنسيق مع القوات المسلحة اللبنانية لمنع أي حوادث أخرى”.

وأضاف: “وفي الوقت نفسه، هناك حاجة إلى ضبط النفس، وقد أكد لي الأطراف التزامهم المستمر من أجل الحفاظ على وقف الأعمال العدائية، لافتاً الى ان ” الوضع الآن على طول #الخط_الأزرق هادئ”.

وختم البيان بالاعلان ان “اليونيفيل، بالتعاون مع الأطراف، فتحت تحقيقا لتحديد الوقائع وملابسات الحادث وكذلك لتحديد مواقع #إطلاق_الصواريخ”.

التعليقات مغلقة.