نعمة محفوض يرد على باسيل الذي وصف فوز لائحة السلطة انتهاء للغوغائية في نقابة المعلّمين

على الرغم من تكتل احزاب السلطة في انتخابات نقابة المعلّمين في لائحة واحدة، الا انها لم تستطع ان تولّد الحماسة لدى المعلّمين للتصويت فاقتصرت نسبة المشاركة في الانتخابات على 40 في المئة.

فقد اعلن المدير العام لوزارة العمل جورج أيدا فوز لائحة التوافق النقابي بالكامل في انتخابات نقابة المعلّمين معلنا ان نسبة الاقتراع بلغت 40 في المئة.

ودعا الجميع ليكونوا يدا واحدة خدمة للبنان وللرسالة التعليمية.

اما رئيس اللائحة الفائزة رودولف عبود فشكر المعلّمين على الثقة وقال:”كنا نتمنى لو كانت نسبة الاقتراع اعلى والاهم مصلحة المعلمين وسلسلة الرتب محقة وسنتابع الموضوع بجديّة” مشددا على ان الاهم مصلحة المعلمين وسلسلة الرتب والرواتب محقة وسنتابع الموضوع بجديّة.

النقيب نعمة محفوض قال بدوره:”يجب ان نكون مثالا لكل اللبنانيين ان الانتخابات يجب ان تحصل وصوتنا سيبقى صادحا وحصدت 43% من الاصوات”.

رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل كان قد استبق اعلان النتائج بالقول عبر تويتر:”مبروك لمرشح التيار الوطني الحر نقيب المعلمين الجديد رودولف عبود ولكامل اللائحة فوزهم لصالح كل المعلّمين ولانتهاء زمن الغوغائية في النقابة” ما استدعى ردّا عنيفا من محفوض الذي توجّه الى باسيل بالقول :”زمن هيئة التنسيق النقابية ونقابة المعلمين هو زمن العمل النقابي الشريف في ظل الغوغائية السياسة الشعبوية التي تعملون بها”.

اما الحزب التقدمي الاشتراكي فاعتبر بدوره ان ما حصل في انتخابات نقابة المعلمين يمهّد لعصر عنوانه الاساسي مصادرة قرار النقابات وتحويلها لمحميات حزبية وفئوية ومذهبية.

وأكد في هذه المناسبة، أنه “سيواصل معركته لإعادة النقابات للنقابيين لكي يستعيد العمل النقابي دوره النضالي والديمقراطي، وأنه سيتصدى لكل محاولات إسكات أصوات النقابيين الأحرار الذين يعلمون مصالح نقاباتهم وقادرون على إدارة شؤونها بأنفسهم”.


Radio Sour | راديو صور

اخترنا لك ذات التصنيف

التعليقات مغلقة.

error: Content is protected !!